الأخبار

الحكومة تقرر رسميا إغلاق السجن المركزي في دار النعيم

قررت الحكومة الموريتانية رسميا إغلاق السجن المركزى بنواكشوط الشمالية (سجن دار النعيم)، وسجن تيرس زمور، وإحالة أكثر من 1500 سجين إلى سجن أنبيكه بولاية تكانت، بعد انتهاء الأشغال فيه.

وستقوم لجنة مشتركة من قطاعى الداخلية والعدل بالإشراف على أكبر عملية تسفير للسجناء من العاصمة نواكشوط إلى الداخل تحت حماية قوة من جهاز الحرس، وإخلاء السجن الموجود حاليا بدار النعيم من كل المحالين إليه، بغية ترميمه من طرف مصالح الإسكان، ليكون ملائما للنظم الدولية المتعارف عليها، وتوفير إصلاحية جديدة تحترم معايير حقوق الإنسان، والتزامات الحكومة الموريتانية، ضمن رؤية تهدف إلى تطوير واقع السجون وتحسين ظروف نزلائها.

ومن المتوقع أن يحتضن سجن أنبيكه بولاية تكانت كل المدانين بأحكام الإعدام أو الذين انتهت اجراءات التقاضى بحقهم، وأصحاب المحكوميات الطويلة، بينما يتوقع أن يحتضن سجن آلاك بعض القادمين من العاصمة نواكشوط.
نقلا عن اطلس انفو

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى