الأخبار

تعرض منزل عقيد من الحرس لهجوم جديد (صورة )

لا أحد للإنصاف اليوم في بلدنا موريتانيا… أين المنصفون ؟

منزل عقيد الحرس المتقاعد الشيخ ولد عبد الحي يهاجم من جديد

من طرف فرقة حاكم عرفات لتحمي الدخيل المجلوب من خارج المطقة

هاجمت فرقة التنفيذ التابعة لحاكم عرفات برفقته شخصيا اليوم عند الساعة العاشرة والنصف منزل العقيد المتقاعد، جالبة الدخيل المستجلب من خارج المنطقة، لتحميه ليبني على أنقاض ما تم هدمه بالجرافات في المهاجمة الماضية…

فأين المنصفون ؟ أين العدل ؟ أين القيم ؟ يا رئيس الدولة ؟

أثبتت هذه الواقعة أنه لا يستضعف إلا من لا يخشى مكره أو كيده أو تدبيره … العقيد المتقاعد لم يعد له احترام بعد كل ما أسدى من خدمات للوطن وللدولة ؟ أليس احترام خدام الدولة المتقاعدين الذين أفنوا أعمارهم في خدمتها وخدمة الوطن احتراما للدولة ولثوابتها ولقيمها ؟

أليس عدم احترام المتقاعدين من خدام الدولة يفضي إلى إضعاف قيم الدولة عند الموظف والحرسي والجندي ؟

فلماذا إذن يصدق الموظف والحرسي والجندي بعد في خدمة الوطن وهو يعلم أن مصيره بعد التقاعد الاستضعاف وعدم الاحترام ؟

الله، الله، الله، يا رئيس الدولة،

، فهل من متدارك ؟

لا تجيبوا بمقتضى البيت :

أسمَعْتَ لو ناديت حيا ولكن لا حياة لمن تنادي

فهل من مدكر ؟

اسرة العقيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى