الأخبار

خبيرة تحذر النساء الموريتانيات من هذا الفعل الشائع

قالت الدكتورة مريم كيبي، أخصائية الامراض الجلدية والأمينة العامة للمؤسسة الموريتانية لأمراض الجلد، ان مواد التجميل التي تستخدمها الكثير من النساء فى موريتانيا لغرض تحسين لون البشرة الجلدية (التصبغ الاصطناعي المعروف شعبيا باسم “خيصل”) تمثل مشكلة صحية عامة حيث تؤثر تلك المواد على جزء كبير من السكان الذين يجدون أنفسهم معرضين لمنتجات خطرة لفترات طويلة.
وأضافت الدكتورة كيبى ان جميع تلك المنتجات ضارة وذات آثار جانبية جلدية خطيرة للغاية (عدوى بكتيرية ، فيروسية ، طفيلية و / أو فطرية ، اضطرابات تغذوية الجلد ، سرطانات الجلد ، إلخ) أو آثار جانبية عامة (مرض السكري ، ارتفاع ضغط الدم ، إلخ).
وأشارت الى أن دراسة أجريت عام 2015 في موريتانيا أظهرت ان 73.8٪ من النساء المستخدمات لمواد خيصل كانوا على دراية كاملة بالمخاطر التي يتعرضون لها دون أن يردعهم ذلك ، و 96.3٪ منهم تظهر لديهن آثار جانبية مرضية لتلم المواد.
تصريحات الدكتورة مريم كيبى جاءت فى مقابلة مع جريدة Le Calame
لقراءة المقابلة كاملة:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

 

 

 

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

ссылка

 

 

 

биткоин-миксер

лучший биткоин миксер

как очистить крипту