الأخبار

عقوبة لطبيب وممرضين بسبب استغلال سيارتي إسعاف “للاستجمام”

عاقبت وزارة الصحة طبيبا وممرض دولة وممرضا اجتماعيا بسبب استغلالهم لسيارتي إسعاف في راحلة استجمام بضواحي جونابه في ولاية البراكنة.

ووقع الأمين العام للوزارة محمد الأمين ولد محمد الحاج اليوم مذكرة حول بموجبها الطبيب والممرضين عن أماكن عملهما لمناطق نائية.

كما تم تضمين “إنذار” في ملف كل واحد منهم.

وبموجب المذكرة حول الطبيب أبو بكر محمد باب من الطبيب الرئيس في مركز جونابه إلى المركز الصحي في افديرك بولاية تيرس الزمور.

فيما تم تحويل ممرض دولة الشيباني محمد محمود من النقطة الصحية في واد آمور، إلى المركز الصحي في تيشيت بولاية تكانت.

وحولت الوزارة الممرض الاجتماعي الداه سيدي من المركز الصحي في جونابه إلى ولاته بالحوض الشرقي.

وألزمت الوزارة الثلاثي المعاقب بتسليم عملهم، والالتحاق بأماكن عملهم الجديدة خلال أجل لا يتجاوز 72 ساعة من تاريخ توقيع هذه المذكرة.

وتداول مدونون خلال الأيام الماضية صورا لسيارتي إسعاف في مناطق استجمام تابعة لبلدية جونابه في مقاطعة مكطع الحجار بولاية البراكنة وسط البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى