الأخبــار

یتوافد منذ ساعات عدد كبیر من الموریتانیین إلى مقر إقامة الرئیس محمد ولد الشیخ الغزواني بفندق قصر الإمارات في أبو ظبي.

وقالت مصادر من الجالیة لموقع ریم آفریك إن أعیان الجالیة توافدوا بكثرة على الفندق لكنھم لم یتمكنوا بعد من لقاء الرئیس ولد الشیخ الغزواني

وتتوقع مصادر من الجالیة الموریتانیة في الإمارات أن یعقد الرئیس ولد الشیخ الغزواني لقاء مع شخصیات من الجالیة، على أن تقوم السفارة الموریتانیة في أبو ظبي باختیار المدعوین إلى لقاء الرئیس

أكد مصدر موثوق لموقع السياسي أن الشاب منتحل شخصية المدونة ليلى الجكنية سبق وأن كلف برئاسة مكتب للتصويت في لانتخابات الرئاسية السابقة في ولاية لبراكنة وفي مال تحديدا

هذا وقد تسببت قضية أحمد في إثارة الرأي العام خلال الشهر المنصرم حيث استدعت النيابة الشاب للتحقيق إثر شكاية تقدم بها

لقي أحد عمال شركة المروة للمياه المعدنية مصرعه، على إثر تماس كهربائي، تعرض له في مقر الشركة.
وتوفي امي ولد عبود (28 سنة) مباشرة بعد استناده على قطعة حديد يبدو أنها كانت متصلة بالكهرباء، عن طريق الخطأ، بحسب مصدر في الشركة.
وهذه الحادثة الثانية من نوعها في الشركة، حيث سبق لأحد العمال أن أصيب قبل فترة، نتيجة تماس تعرض له، بعد استناده على نفس القطعة، التي تسببت في وفاة ولد عبود صباح اليوم.

وصف الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني دولة الإمارات العربية المتحدة بأنها «أهم شريك استراتيجي لموريتانيا»، وذلك خلال مباحثات أجراها، اليوم الأحد في مدينة أبوظبي، مع محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي.

وفي بداية خطابه خلال جلسة المباحثات قال ولد الغزواني: «لقد نجح والدكم المرحوم الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وإخوانه شيوخ الإمارات وأبناؤه من بعده، في مواجهة هذه الصحراء بقوة الإرادة وبشموخ العزيمة وبرسوخ القناعة».

تقدمي على فيس بوك

تقدمي على تويتر

Search